ينتحر بسبب راتب زوجته!
ينتحر بسبب راتب زوجته!

أقدم رجل مصري في الخامسة والخمسين من عمره على وضع حد لحياته بعد مواجهة ضيق مالي بسبب ما يتقاضاه من راتب متدن في وظيفته.

وأظهرت نتائج استجواب أجراها المحققون في منطقة العمرانية بمحافظة الجيزة جنوب القاهرة، مع زوجة الموظف "49 عاما" وتشغل منصبا في أحد البنوك ونجله " 18 عاماً"، أن الأخير تفاجأ حين دخل غرفة نوم والده، بجثته مدرجا بالدماء وبجواره مقص حديدي استخدمه كما أظهر الكشف الطبي، لجرح ذبحي بالرقبة وآخر بالرسغ الأيسر.

ورجح نجل الموظف أن يكون سبب انتحار والده يعود الى ضائقة مالية، وشعور بالحزن الشديد لقلة راتبه مقارنة بارتفاع راتب زوجته، التي لم تتهم بدورها أحدا بالتسبب في وفاة زوجها.

المصدر : الإمارات اليوم