أولاند: تعزيز الوجود العسكري الأمريكي في بولندا يهدد الأمن القومي الروسي
أولاند: تعزيز الوجود العسكري الأمريكي في بولندا يهدد الأمن القومي الروسي

ذكر الرئيس الفرنسي، فرانسوا أولاند، إن التراجع عن ضرب سوريا في صيف 2013 أدى لصعود داعش، منوهًا أنه مؤيد كل مبادرة تنهي الحرب في سوريا ضمن إطار مباحثات جنيف.

 

وأثبت "أولاند" خلال كلمته أمام السفراء الأجانب بمناسبة العام الجديد، ونقلته فضائية "إكسترا نيوز" اليوم الخميس، أنه يجب إشراك كل الأطراف الفاعلة في المنطقة، في مباحثات سوريا، من بينها إيران.

 

ونوه إلى أن التقسيم لا يمكن أن يكون مخرجًا لأزمتي سوريا وليبيا، مشيرًا إلى أن حل الدولتين يتضاءل وهذا يشكل خطرًا على أمن إسرائيل.

 

وشدد الرئيس الفرنسي، على أن الإرهابيون يستغلون الفوضى لتنفيذ مخططاتهم، مؤكدًا أن تعزيز الوجود العسكري الأمريكي في بولندا يهدد الأمن القومي الروسي.

 

 

جاري اعداد الفيديو:

 

 

 

 

 

المصدر : مصر العربية